مـلتقــــــى الـــــــمـــــهــنــــــــــدسـيـــن
السلام عليكم ورحنة الله وبركاته

أهلا وسلا بك أخي الزائر فيمـلتقــــــى المهندسين "

أنت غير مسجل ونتمنى انضمامك الى اسرة المنتدى

فأهلا وسهلا بك


ملتقى لكل المهندسين
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
شركة نيودريل لأعمال الجسات والخوازيق واختبارات التربة ( تثبيت طبقات التربة بالحقن - بازوميتر- نفاذية بالموقع - اختبارات الدمك - حفر ايرسات لعمل التأريض ) اعمالنا طبقا للمواصفات وبتقنية عالية 01005747686

شاطر | 
 

 عوامل لابد من مراعاتها عند التسميد بالري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زهرة الحياه
استشارى المنتدى
استشارى المنتدى


نقاط : 12809
تاريخ التسجيل : 02/12/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: عوامل لابد من مراعاتها عند التسميد بالري   السبت ديسمبر 05, 2009 5:50 pm

العوامل التى يجب مراعاتا عند عمل برنامج للتسميد تحت نظام اضافة الاسمدة من خلال مياه الرى:

1- نوعية مياه الرى خاصة ما تحتويه من الكالسيوم والكبريتات والصوديوم والكلوريد.

2- اضافة الاحتياجات الغسيلية المناسبة والتى تتوقف على نوعية مياه الرى ودرجة تمل النبات للملوحه.

3- استخدام الاسمدة كاملة الذوبان فى الماء بالاضافة الى امكانية تحضير الاسمدة المركبة كاملة الذوبان فى الماء بطريقة بسيطة فى الحقل مباشرة.

4- اضافة الاحماض المعدنية بغرض غسيل شبكة الرى ومنع انسداد مواسير وفتحات الرى ويفضل لذلك احماض النيتريك والفوسفوريك حيث تتميز بأنها مصادر للتسميد النتيروجينى والفوسفاتى للنباتات بالاضافة الى قدرتها على خفض محول الرى وبالتالى محلول التربة مما يسلعد على زيادة درجة تيسر العناصر الغذائية خاصة الصغرى منها لنمو النباتات.

5- حقن الاسمدة فى شبكة الرى بمعدلات منتظمة حتى يمكن توزيع الاحتياجات السمادية بانتظام على جميع النباتات خاصة تلك التى تروى فى نفس الوقت ويتم ذلك بعدة طرق أهمها:

أ- استخدام جهاز لحقن الاسمدة بالمعدلات المطلوبة.

ب- التحكم فى صمام خروج الاسمدة المركزة من السماده الى شبكة الرى بحيث يبدأ دفع الاسمدة الى شبكة الرى بعد مرور حوالى 25% من وقت الرى وينتهى دفع الاسمدة الى شبكة الرى قبل 25% من انتهاء الوقت الذى ينتهى فيه مرور الكمية المطلوبة من مياه الرى ويفضل استخدام جهاز لقياس درجة ملوحة مياه الرى بعد خلطها بالاسمدة حيث يستدل من قراءاته بوقت انتهاء دفع محتويات السمادة حيث يستدل من قراءاته بوقت انتهاء دفع محتويات السمادةالى شبكة الرى حيث يلاحظ انخفاض مستوى الاملاح فى محلول الرى تدريجيا اثناء فترة التسميد حتى يصل الى نفس مستوى الاملاح فى مياه الى بدون تسميد ويعرف من ذلك الوقت الزم لانهاء حقن المحلول المركز الموجود فى السمادة الى شبكة الرى. فمثلا اذا كان وقت الرى هو 60 دقيقة فان دفع الاسمدة خلال شبكة الرى يبدأ بعد 15 دقيقة من بدء تشغيل مياه الرى ثم ينتهى دفع الاسمدة خلال الشبكة قبل 15 دقيقة من انتهاء تشغيل مياه الرى حيث ان محتوى السماد يجب ان يفرغ فى شبكة الرى خلال هذه الفترة وهى 30 دقيقة.

6- قد تستخدم بع الاسمدة صعبة الذوبان فى الماء لتسميد النباتات من خلال مياه الرى وذلك لعدم توفر الاسمدة سهاة الذوبان فى الماء ويؤدى ذلك الى انسداد النقاطات مما يقلل من معدل تصرفها للمياه وبالتالى انخفاض كفاءة توزيع المياه والاسمدة –

وللتقليل من هذه المشكلة يجب مراعاة الاتى:

أ- اضافة 75% من احتياجات النباتات من الاسمدة الفوسفاتية و50% من الاسمدة البوتاسية الى التربة مباشرة اثناء عملية التجهيز والخدمة لزراعة محاصيل الحقل التقليدية او الخضر او فى اثناء عملية الخدمة الشتوية لمحاصيل الفاكهه مع مراعاة اضافة المعدلات المذكورة مع الاسمدة العضوية. وهذه الاسمدة رخيصة نسبيا ولكن صعبة الذوبان فى الماء وبهذه الطريقة يمكن تخفيض كمية وتكاليف الاسمدة الفوسفاتية والبوتاسية التى تضاف من خلال شبكة الرى وكذلك تقليل فرصة حدوث مشاكل الانسداد وذلك دون أى اضرار بنمو النباتات.

ب- استخام رائق هذه الاسمدة لفصل الجزء غير الذائب منها حتى لا يؤدى الى مشاكل الانسداد – ويمكن تجهيز هذا الرائق بالطريقة التالية والمناسبة لاذابة اكبر كمية من المادة السمادية فى الماء:
- تذاب الكمية المطلوب استخدامها من السماد فى الحجم المناسب من المياه ويتم ذلك عن طريق وضع الكمية المحدده من المياه فى اناء ثم يضاف الى هذه المياه تدريجيا الكمية المحدده من السماد والمطلوب اذابتها مع التقليب المستمر ولمده كافيه وتكون حوالى نصف ساعة بعد وضع كل كمية السماد او حتى يذوب اكبر قدر ممك من المادة السمادية.


ويمكن استخدام الطرق التالية لزيادة درجة وسرعة ذوبان الاسمدة


* استخدام مياه دافئة خاصة فى فصل الشتاء.

* اضافة الاحماض المعدنية الى المياه المسنخدمة فى تحضير رائق الاسمدة ويكون ذلك بمعدل5-10) لتر حامض نيتريك (60%) لكل شيكارة (50كيلو) من سلفات البوتاسيوم او نترات الجير. (5-10) لتر حامض فوسفوريك (70%) لكل شيكارة (50كيلو) من تربل فوسفات او سوبر فوسفات مركز.

* يترك الاناء لمدة يوم كامل على الاقل حتى يتم الترويق اى ترسب الجزء الذى لم يذوب فى أسفل الاناء وهو عبارة عن رواسب من الرمل والاتربة والجير او الجيبس او اى شوائب اخرى.

* يرشح الجزء الرائق من السماد خلال قطعة من القماش لفصل المواد الغير ذائبة ويستقبل الجزء الرائق فى اناء اخر حيث يستخدم فى التسميد من خلال الحقن فى مياه الرى.

* لا يستخدم الجزء غير الذائب من السماد (الراسب) فى التسميد مرة اخرى ولكن يمكن اضافته الى الارض مباشرة للاستفادة مما يحتويه من عناصر غذائية مدمصة عليه.


- عادة ما تحتوى مياه الرى على نسبة من الكالسيوم والمغنسيوم وتزداد هذه النسبة كلما زادت ملوحة مياه الرى لذلك فمن المتوقع حدوث بعض التفاعلات الكيمائية بين مياه الرى والاسمدة التىتحتوى على نسبة عالية من الفوسفات او الكبريتات مما يؤدى الى تكوين مواد صعبة الذوبان مثل فوسفات ثلاثى الكالسيوم، فوسفات المغنسيوم، كبريتات الكالسيوم وهذه الموادتترسب فى النقاطات مما يؤدى الى انسدادها وبالتالى يقل معدل تصرف المياه والعناصر الغذائية.
8- يفضل التسميد بعد الشتل بأسبوع فى حالة محاصيل الخضر او بعد الشتل بشهر فى حالة محاصيل الفاكهه او عند عمر ثلاث ورقات للمحاصيل التى تزرع بالبذرة كذلك يتم ايقاف التسميد قبل نهاية الجمع بأسبوع او اسبوعين على الاكثر.
9- عادة ما يقوم المزارع بخلط مجموعة من الاسمدة بغرض اضافتها مجتمعة كسماد مركب قبل الزراعة او حتى خلال الموسم وذلك بهدف خفض تكاليف العمالة وزيادة كفاءة توزيع السمادفى التربة وزيادة كفاءة امتصاص الاسمدة بواسطة النبات حيث ان تواجد العناصر الغذائية مجتمعة وبنسبة متزنه فى بيئة نمو النبات يؤدى الى زيادة كفاءة الامتصاص عنه اذا وجد احد هذه العناصر منفردا فى البيئة وهذا يؤكد مدى الخطأ الذى قد ينشأ عن اضافة أحد الاسمدة فى يوم واضافة سماد اخر فى اليوم التالى أى أنه يجب اضافة كل من هذين السمادين او اكثر فى صورة مخلوط من الاسمدة تتضمن جميع ما تحتاجه النباتات من عناصر غذائية.

نظرا لاهمية موضوع خلط الاسمدة وخطورة المشاكل التى قد تحدث اذا ما تم الخلط بطريقة غير سليمه خاصة على سلامه وكفاءة شبكة الرى فيراعى أخذ الاسس التالية عند خلط الاسمدة والتى تتوقف على الغرض من الخلط:

1- خلط الاسمدة بغرض الاضافة من خلال مياه الرى:

فى هذه الحالة يجب عدم خلط الاسمدة التى تحتوى على السلفات مثل سلفات النشادر، سلفات البوتاسيوم، سلفات المغنسيوم او الفوسفات عدا حامض الفوسفوريك مثل سوبر فوسفات عادى او مركز، تربل فوسفات مع الاسمدة التى تحتوى على الكالسيوم مثل نترات الجير، نترات النشادر الجيرية كذلك يجب عدم خلط الاسمدة التى تحتوى على الفوسفات عدا حامض الفوسفوريك مثل سوبرفوسفات عادى او مركز، تربل فوسفات مع الاسمدة التى تحتوى على المغنسيوم (مثل سلفات المغنسيوم او سماد النترام).

2- خلط الاسمدة بغرض الاضافة مباشرة الى التربة:

فى هذه الحالة يمكن خلط جميع الاسمدة مع مراعاة ان يتم الخلط الجيد فى الحقل وقبل الاستخدام مباشرة ومن الجدير بالذكر انه لا يفضل ان يتم الخلط مع اليوريا أو نترات النشادر او نترات الجير عند ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة الجوية حيث ان هذه الظروف قد تؤدى الى تعجن المخلوط وصعوبة توزيعه فى الحقل.

3- خلط الاسمدة بغرض التخزين أو تصنيع الاسمدة المركبة:

وهى تعتبر أعقد انواع الخلط ويهتم بتفاصيلها الشركات المتخصصه فى انتاج الاسمدة المركبة وعادة لايقوم بها المزارع وعلى اية حال فأنه فى هذه الحالة يجب مراعاة ان يتم الخلط بين الاسمدة التى يتوفر بينها الشروط التالية:

- عدم حدوث تفاعلات الترسيب.

- عدم حدوث تميع بين مكونات المخلوط مما يؤدى الى التعجن.

- عدم حدوث تطاير الامونيا.

- ان يكون هناك تجانس بين أحجام حبيبات الاسمدة المخلوطة.

- تعبأ فى شكاير بلاستيكية ويفضل ان تكون قاتمه اللون.

- يحفظ المخلوط بعيدا عن الرطوبة والحرارة وضوء الشمس المباشر.

فى هذه الحاله يجب عدم خلط الاسمدة التى تحتوى على السلفات مثل سلفات النشادر، سلفات البوتاسيوم، سلفات المغنسيوم أو الفوسفات عدا حامض الفوسفوريك مثل سوبر فوسفات عادى أو مركز وتربل فوسفات مع الاسمدة التى تحتوى على الكالسيوم مثل نترات الجير ونترات النشادر الجيرية كذلك يجب عدم خلط الاسمدة التى تحتوى على الفوسفات عدا حامض الفوسفوريك مثل سوبر فوسفات عادى او مركز وتربل فوسفات مع الاسمدة التى تحتوى على المغنسيوم مثل سلفات المغنسيوم وسماد النترام.

ملحوظة: يوجد فى نهاية هذه الفكرة برامج الرى والتسميد لعدد من النباتات الشائع زراعتها تحت نظم الرى الحديثة وتسمد من خلال مياه الرى.

حقن الاسمدة من خلال مياه الرى ومشاكل الانسداد:

ولقد واكب استخدام هذه نظم الرى الحديثة تطوير اساليب التسميد واضافة الكيماويات حيث أمكن حقنها من خلال مياه الرى، ولقد كان من أهم المشاكل التى واجهت مثل هذه التكنولوجيا الحديثة حدوث عمليات الترسيب وظهور مشاكل الانسداد وبالتالى خفض كفاءة توزيع مياه الرى والاسمدة.

وعادة ما ترجع عمليات الانسداد الى الاسباب التالية:

1- وجود ترسيبات طبيعية مثل الرمال – اجزاء من غروبات التربة.

2- وجود ترسيبات عضوية مثل البكتيريا – الطحالب – الفطريات – اجزاء نباتية.

3- وجود ترسيبات كيميائية مثل املاح الكالسيوم والمغنسيوم والحديد والمنجنيز والتى قد ترجع اساسا الى تفاعلات الترسيب بين مكونات ماء الرى والاسمدة او الكيماويات المضافة من خلاله.

وبصفة عامة فان مشاكل الترسيب والانسدادلشبكات الرى تؤدى الى خفض معدل تصرف وكفاءة توزيع المياه والعناصر الغذائية. او عدم وصولها نهائيا الى النباتات مما يؤدى الى تدهور حالة النباتات وضعف الانتاج خاصة اذا مر وقت طويل قبل اكتشاف مشكلة الانسداد وعلاجها.
وتتوقف طبيعة مواد الترسيب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة الحياه
استشارى المنتدى
استشارى المنتدى


نقاط : 12809
تاريخ التسجيل : 02/12/2009
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: عوامل لابد من مراعاتها عند التسميد بالري   السبت ديسمبر 05, 2009 5:50 pm

ثانيا: اضافة الكيماويات خلال انظمة الرى:-


وهو ما يسمى بالرى الكيماوى حيث يتم حقن الاسمدة والكيماويات مثل الاحماض والمبيدات الفطرية والبكتريا التى تجعل الماء صالح للرى وخاصة مع نظم الرى بالتنقيط لتحمى النقاطات من الانسدد وتعديل درجة الحوضة PH.


طرق ونظم اضافة الاسمدة والكيماويات خلال انظمة الرى:-

أجهزة الحقنInjection Equipments :-


من أهم العوامل التى يجب ان تؤخذ فى الاعتبار عند اختيار جهاز توزيع الاسمدة درجة ودقة تركيز السماد المطلوب دفعها فى شبكة الرى بالاضافة الى مدى امكانية نقل الجهاز وتكلفته ومدى سهولة تشغيله. وفيما أهم النظم الشائعة لحقن الكيماويات فى مياه الرى:-


أ- أنظمة فوارق الضغط Differential Pressure Systems


ويعرف أحيانابأسم خزان الاسمدة. وفى هذا النظام يتم التشغيل بأحداث فرق بسيط فى الضغط بين المدخل والمخرج لانابيب الخزان ويتم ذلك بواسطة صمام لتخفيض الضغط أو انبوب فنشورى يوضع بين خط التدفق الداخلى وخط التدفق الخارجى مما يؤدى الى تدفق المياه خلال الخزان. ويعتبر التحكم الدقيق فى كميات الاسمدة ومعدل تدفقها داخل النظام امرا على جانب كبير الاهمية.


ويمكن عمل ذلك باستخدام مقياس للتدفق وصمام أو فتحات للتحكم فى التدفق. ويتغير تركيز المواد الكيمائية التى تحقن فى الخط الرئيسى لنظام الرى بواسطة أجهزة فوارق الضغط بصفة مستمرة مع مرور الوقت ومن ثم فمن المتوقع ظهور مشكلة عدم انتظام تركيز السماد فى مياه الرى طوال فترة التسميد حيث يقل التركيز تدريجيا اثناء التشغيل وتعد الاجهزة المستخدمة فى نظام فوارق الضغط من النوع البسيط ولا تتطلب تشغيلها مضخات ذات محركات اضافية لعملية الحقن. وكثيرا ما تكون هذه الطريقة هى الوحيدة التى يمكن استخدامها لحقن المواد الكيميائية عندما لا توافر المحركات الكهربائية هذا النظام كما ينبغى حمايته من التأكل المحتمل بفعل المواد الكيميائية المضافة فن خلاله ويجب وضع صمام يعمل فى اتجاه واحد ليمنع السائل من التدفق العسكى والرجوع الى نقطة التزويد. ويتوقف حجم الخزان على درجة تركيز محلول الاسمدة المطلوب دفعها فى شبكة الرى والكمية الاجمالية للمواد الكيميائية المراد استخدامها والتى تتوقف على المساحة ونوع المحصول.


ب- مضخات الحقن Injection pumps


يمكن حقن الاسمدة فى نظام الرى بواسطة مضخة وفى هذه الحالة لا يقتضى الامر ان يكون الضغط فى الخزان معادلا للضغط فى الخط الرئيسى كما يمكن صنع خزان المضخة من المواد الرخيصة خفيفة الوزن ويمكن ترك هذا الخزان مكشوفا او مفتوحا ولذلك يسمى الخزان المفتوح.


وتتحرك مضخة الحقن بواسطة محرك خارجى أو بضغط المياه الموجودة فى الخط الرئيسى. وفى حالة استخدام مضخات الحقن فأنه يمكن التحكم فى معدل الحقن ومن ثم درجة تركيز الاسمدة فى خطوط الرى حسب ما هو مطلوب وذلك بتغير سرعة حركة كباس الحقن أو استبدال فوهات خروج المحلول السمادى – كما يمكن الحصول على أيه درجة من التركيز فى الخط الرئيسى خلال أى فترة أثناء التشغيل.


وعلى عكس أجهزة نظم فوارق الضغط فان تركيز الاسمدة فى مياه الرى يظل ثابتا طوال فترة تشغيل الحاقن ومن أهم انواع أجهزة حقن الاسمدة تلك التى تعتمد على الحركة الترددية لكباس المضخة الهيدروليكية.


حساب معدل حقن الاسمدة Fertilizers Injection Rate


يتوقف معدل حقن الاسمدة على التركيز الاساسى لها فى المركب الملح السمادى المستخدم والتركيز المطلوب دفعه من العناصر الغذائية فى مياه الرى وتستخدم المعادلة الاتيه:- Qr = Fr X A / Nc. T. Tr


حيث أن Qr معدل حقن الاسمدة (لتر/ساعة)، Fr تركيز السماد المطلوب (مجم/م2)، Aالمساحة المطلوب تسميدها(م2)، Nc تركيز العنصر فى السماد المستخدم (مجم/لتر من خزان التسميد)، T زمن الرى (ساعة)، Tr النسبة بين زمن التسميد الى الزمن الكلى الرى.


ويمكن حساب تركيز الاسمدة فى مياه الرى باستخدام المعادلة الاتية: CF=100Fr/D حيث أن CF تركيز الاسمدة فى مياه الرى (مجم/لتر)، D كمية المياه المارة أثناء فترة التسميد (مم)، Dr معدل التسميد المطلوب (كجم/فدان).


ج- اضافة الكيماويات بالرى Chemiqation


ويطلق عليه فى بعض الاحيان المعالجة الكيميائية للماء وهى اضافة بعض الاحماض والمبيدات الفطرية والبكترية التى تجعل الماء صالحا للرى بالتنقيط وتحمى النقاطات من الانسداد وتعيلد رقم PF (درجة الحموضة).


أ- الاحماض Acids


ويستخدم أقل الاحماض تكلفة بتركيزات كافية لمعادلة كربونات الكالسيوم والحديد والبيكربونات المترسبة ومن هذه الاحماض حامض النتريك وحامض الكبريتيك وحامض الفوسفوريك. ولكنها تعمل على خفض رقم الحموضة ويفضل اضافة حامض النتريك أو الفوسفوريك أثناء الزراعة وبالتركيزات الموصى بها سابقا ويضاف حامض الكلوردريك أو الكبريتيك قبل او بعد الزراعة أى فى وجود نبات وتستخدم بتركيزات تصل الى 2% لغسيل الشبكة.


ب- المضادات البكتيرية Bactericides


وتضاف لمنع البكتيريا والطحالب أو لتنشيط تكاثرها وتستعمل أيضا لمعاملة الماء المرتفع فى رقم PH ويضاف لذلك هيبوكلوريت الكالسيوم وهيبوكلوريت الصوديوم وغاز الكلور وتضاف هذه المواد بتركيزات0.5-10 جزء فى المليون ولا يوصى بأستعمالها عند استخدام مياه رى يحتوى على حديد ذائب أعلى من 4 جزء فى المليون حتى لا يؤدى الى تكوين راسب من كلوريد الحديديك الذى لا يمكن ترشيحه. ويجب قياس الكيماويات بأنتظام بعد المرشحات لتعديل PHاذا لزم الامر وتسمى اضافة الكلور للشبكة. ويساعد وجود الكبريت والحديد الى ايجاد بيئى مائية ملائمة لنمو البكتيريا واذا زاد تركيز الحديد والكبريت عن 0.05 جزء فى المليون توضع خطة لاى اضافة الكلور أسبوعيا أو كل اسبوعين.


ويجب مراعاة الاجراءات الاتيه عند اضافة الكلور أو مشتقاته:


1- يعتبر زمن اضافة الكلور أهم من التركيز فالاضافة الاسبوعية بتركيز 10جزء فى المليون لمدة 4ساعات أفضل من الاضافة بتركيز 40جزء فى المليون لمدة ساعتين.


2- أقصى تركيز للكلور هو 40 جزء فى المليون حيث تعمل التركيزات الاعلى زيادة ترسيب المواد الصلبة وعند الضرورة الى زيادة التركيز يجب اختبار ترسيبات كل من الكالسيوم والحديد.


3- يضاف الكلور قبل المرشح الرملى لحجز المواد المترسبة.


4- اذا حدث انسداد فى النقاطات بعد استعمال تركيز 40 جزء فى المليون لمدة 4 ساعات فيتم تنظيف النقاطات يدويا وبعد ذلك يتم استخدام الكلور بالتركيز الاقل.


5- الصور التجارية المتوفرة فى الاسواق كمصدر للكلور وهى:


هيبوكلوريت الصوديوم(NaOCI) سائل 5-15% كلور.


هيبوكلوريت الكالسيوم (CA(OCI)2) حبيبات صلبة 65-70% كلور.




خدمة الاراضى التى تروى بنظم الرى المتطوره وتسمد من خلال مياه الرى

تعانى المناطق الجافة وشبه الجافة من مشاكل نقص المياه بصفة عامة هذا علاوة على زيادة نسبة الاملاح سواء كان ذلك فى قطاعات التربة أو فى مياه الرى المتاحة. حيث لا تتوفر الامطار الكافية لغسيل هذه الاملاح والا كانت هذه الامطار كافية لانتاج محاصيل اقتصادية وأصبحت هذه المناطق ليست جافة. وكما نعلم جميعا أن الاملاح الذائبة تقلل من تيسر الماء الارضى للامتصاص بواسطة جذور النباتات النامية وفى قطاعات التربة تتحرك الاملاح تبعا لحركة الرطوبة الارضية وبالتالى فالتحكم فى ملوحة التربة يرتبط بادارة المياه وهذا يتوقف على نظام الرى المتبع وحيث أن مجال اهتماما هنا هو التسميد من خلال مياه الرى أضافة الاسمدة من خلال الرى بالغمر لازال لا يلقى الاهتمام الكافى كما يعانى من مشاكل صعوبة انتظام توزيع الاسمدة المضافة من خلال مياه الرى.


ولما كان التسميد من خلال مياه الرى ما هو الا اضافة المزيد من الاملاح الذائبة الى هذه المياه أصبح ذلك يضيف المزيد من العناء خاصة فى المناطق الجافة وشبه الجافة حيث نواجه زيادة نسبة الاملاح سواء فى قطاعات التربة أو فى مياه الرى المتاحة. ومن هنا يقودنا الحديث الى توزيع الاملاح خلال قطاعات التربة تحت نظم الرى المختلفة والمقصود هنا بالاملاح هى الاملاح الموجودة بقطاعات التربة علاوة على تلك المضافة خلال مياه الرى وهذا الاخيرة قد تكون ملوحة مياه الرى أو ما أضيف اليها من أسمدة ذائبة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mont_taha
ضيف شرف للمنتدى
ضيف شرف للمنتدى


نقاط : 13508
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
العمر : 54

مُساهمةموضوع: رد: عوامل لابد من مراعاتها عند التسميد بالري   الأحد ديسمبر 06, 2009 4:40 pm

بعد السلام عليكم/
أحسنت أختى زهرة
خيركم من تعلم العلم وعلمه
لكم التحية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://montbee.blogspot.com
ali2000
هندساوى متدرب
هندساوى  متدرب


نقاط : 12144
تاريخ التسجيل : 13/04/2010
العمر : 31

مُساهمةموضوع: رد: عوامل لابد من مراعاتها عند التسميد بالري   الثلاثاء أبريل 13, 2010 11:05 pm

جزاك الله خيرا الاخت العزيزة زهرة
موضوع مهم جدا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
م / سيد ابوليلة
رئيس مجلس الادارة
رئيس مجلس الادارة


نقاط : 15983
تاريخ التسجيل : 10/11/2009
العمر : 50

مُساهمةموضوع: رد: عوامل لابد من مراعاتها عند التسميد بالري   الثلاثاء مايو 18, 2010 2:49 pm




مـــــع تحيــــــــــــــــــــــــــات
نيودريل لأبحاث التربة والاساسات الخازوقية

متخصصون فى أعمال الجسات والخوازيق وجميع اختبارات التربة الحقلية والمعملية طبقا للمواصفات و بتقنيه عاليه .
أعمال جميع انواع الجسات وعمل الاختبارات الحقلية والاشراف على الاعمال ودراسة الخواص الطبيعية و الهندسية للتربة و نتائج التجارب الحقلية و المعملية. و تقديم التوصيات و الاحتياطات الخاصة بالتأسيس و تحديد نوعية الأساسات

مهندس / سيد أبوليله
01005747686
saydabolila@yahoo.com


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
م.حنان بيلونة
استشارى عام المنتدى


نقاط : 13632
تاريخ التسجيل : 11/11/2009
العمر : 43

مُساهمةموضوع: رد: عوامل لابد من مراعاتها عند التسميد بالري   الثلاثاء مايو 18, 2010 9:56 pm

شكرا لك اخت زهرة و بارك الله فيكي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
م . مصطفى
المدير العام لمنتديات الزراعيين والهندسة المدنية
المدير العام لمنتديات الزراعيين والهندسة المدنية


نقاط : 14086
تاريخ التسجيل : 01/03/2010
العمر : 44

مُساهمةموضوع: رد: عوامل لابد من مراعاتها عند التسميد بالري   الجمعة يونيو 18, 2010 8:48 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عوامل لابد من مراعاتها عند التسميد بالري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مـلتقــــــى الـــــــمـــــهــنــــــــــدسـيـــن :: الهندسة الزراعية :: الاقسام الزراعية :: نظم الرى والتسميد ومكافحة الاقات & الحشرات الضارة-
انتقل الى: